مواجهات عنيفة بأجدير بعد محاصرة قوى الأمن لمسيرة شعبية سلمية كانت متجهة للمشاركة في مسيرة العيد بالحسيمة





بعد أن أقدمت عناصر أمنية مكثفة على منع مسيرة كان متوجهة من منطقة أجدير الى مدينة الحسيمة للمشاركة في المسيرة الضخمة المنظمة عشية يوم عيد الفطر والتي جابت شوارع رئيسية بالحسيمة للمطالبة بإطلاق سراح معتقلي حراك الريف ، (بعد هذه المحاصرة لمسيرة أجدير ) اندلعت مواجهات عنيفة ومطولة أسفرت عن خسائر جسدية ومادية إلى جانب صدمات نفسية قوية خاصة لدى الأطفال الصغار والنساء ، وفي هذا السياق وحسب ما صرح به أحد نشطاء حراك أجدير فقد تم اعتقال شخصين على الأقل هذا إضافة الى الاصابات الجسدية المتفاوتة الخطورة المسجلة في صفوف أبناء المنطقة ، كما تعرضت ممتلكات خاصة للتخريب من بينها مقهى و إحراق دراجة نارية إضافة الى خسائر مادية أخرى

وللإشارة فقد قامت عناصر أمنية مكثفة ، بمحاصرة ومنع مسيرات وقوافل قدمت من مختلف مناطق الريف قصد المشاركة في مسيرة الحسيمة التي كان من المتوقع أن تكون مليونية 

وللإشارة أيضا أن هذه الاحداث تأتي في سياق ما يعتبره المحتجون محاولة لإضعاف الحراك الشعبي بالريف الذي ما زال مستمرا منذ أزيد من ثمانية أشهر وازداد توسعا في ظل الاعتقالات التي تطال صفوف نشطاء حراك الريف ،، الاعتقالات التي حلفت ردود فعل واسعة وسط تتبع اعلامي واسع




مواجهات عنيفة بأجدير بعد محاصرة قوى الأمن لمسيرة شعبية سلمية ك…

مواجهات عنيفة بأجدير بعد محاصرة قوى الأمن لمسيرة شعبية سلمية كانت متجهة للمشاركة في مسيرة العيد بالحسيمة

Publié par ‎موقع بن الطيب bentayab.com‎ sur mardi 27 juin 2017



Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *