الاعتداء على أستاذ مريرت يستنفر مسؤولي وزارة أمزازي

متابعة
استنفر حادث الاعتداء، الذي تعرض له أستاذ مادة الفلسفة، على يد تلميذ وجه إليه ضربة بواسطة كأس داخل مقهى في مريرت، مسؤولي أكاديمية جهة بني ملال خنيفرة، ومعهم مسؤولي المديرية الإقليمية، وكذا الأطقم التربوية، والإدارية، العاملة بمؤسسات مريرت وخنيفرة.

وفي هذا السياق، عبر مدير أكاديمية بني ملال خنيفرة، ومعه المدير الإقليمي، خلال زيارتهما لبيت الضحية، أمس، عن تضامنهما مع الأستاذ، كما عبرا عن مآزرتهما بشأن الاعتداء، وانتصاب الأكاديمية طرفا مدنيا في الواقعة، تفعيلا للتوجيهات الرسمية بشأن حماية نساء ورجال التعليم.

من جهتها، أعلنت الأطر التربوية تضامنها المطلق مع أستاذ الفلسفة، وطالبت بحماية الأساتذة المراقبين، الذين يتعرضون لاعتداءات، وتهديدات، أثناء قيامهم بواجبهم خلال امتحانات البكالوريا.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *