الحركة الثقافية الامازيغية موقع قاضي قدور الناظور تسدل الستار على أيامها الثقافية

ناظور بريس:

أسدلت الحركة  الثقافية الامازيغية بكلية الناظور المتعددة التخصصات،(موقع قاضي قدور) مساء يوم الخميس 29/11/2018، الستار على أيامها الثقافية التي انطلقت يوم الاثنين 26/11/2018، وسط تنظيم أنشطة متنوعة، من معرض للكتاب وحلقيات، ملصقات، مبيعات،لافتات،أغاني ملتزمة، ودردشات  بالإضافة إلى مجموعة من الحلقيات الفكرية، وتظاهرة احتجاية..  ختاما بأمسية فنية بمشاركة وجوه فنية معروفة.. 

وهذا هو تقرير الحركة الثقافية الامازيغية بذات الموقع:

استمرارا لأشكالها النضالية التنويرية من داخل الساحة الجامعية نظمت الحركة الثقافية الأمازيغية – موقع قاضي قدور /الناظور أياما ثقافية تنويرية للطالب الجديد وذلك ابتداء من يوم الاثنين 26 نونبر 2018 إلى غاية يوم الخميس29 من ذات الشهر ،بالكلية المتعددة التخصصات سلوان/الناظور. وذلك تحت شعار الحركة الثقافية الأمازيغية:خطاب دينامي ونضال مستمر،مقاومة للهيمنة الثقافية والإغتراب الهوياتي لدى الطالب المغربيٌ .”
و تخللت على مدار هذه الأيام الإشعاعية التنويرية معرض كتاب، ملصقات، مبيعات،لافتات،أغاني ملتزمة، ودردشات في شتى المواضيع بالإضافة إلى مجموعة من الحلقيات الفكرية وكذا ندوة سياسية التي كانت مندرجة ضمن برنامج الأيام التنويرية الإشعاعية.
فيوم الإثنين في الفترة الصباحية كان موعد الجماهير الطلابية مع دردشات في عدة مواضيع ،أما الفترة المسائية فكانت هناك حلقية افتتاحية في شعار الايام الثقافية،وفيما يخص الفترة الليلية بالحي الجامعي كان الجماهير الطلابية على موعد مع شريط فيديو تحت عنوان ” قوارب الموت “، أما يوم الثلاثاء صباحا أطرت MCA دردشات فكرية و بخصوص الفترة المسائية فكان موعد الجماهير الطلابية مع ندوة سياسية تحت عنوان “الحركات الاحتجاجية،وسؤال التغيير بالمغرب”من تأطير ذ.بوبكر الجوهري،وبالحي الجامعي ليلا ارطأت الحركة الثقافية الأمازيغية إلى تنظيم حلقية مركزية تحت عنوان “السياسات المخزنية “،وفيما يخص يوم الأربعاء كما كان مبرمجا في برنامج الأيام الثقافية في الفترة الصباحية أقدمت الحركة الثقافية الأمازيغية على تنظيم ورشة رسم وذلك تكريما للفنان المعتقل السياسي كريم أمغار،أما بخصوص الفترة المسائية أطرت حلقية فكرية معنونة ب”قراءة نقدية في كرولوجية أوطم “
و في الفترة الليلية بالحي الجامعي نظمت تظاهرة تنديدية احتجاجية ، حيث تم التنديد بالإقصاء والتهميش الذي يطال إيمازيغن، وكذا استمرار إعتقال مناضلي الحركة الثقافية الأمازيغية وكذا معتقلي حراك الريف وأيضا باغتيال شهيد الحركة الثقافية الأمازيغية عمر خالق “إزم”،محسن فكري،عماد العتابي …..
كما كانت هذه التظاهرة احتجاجا على الأوضاع المزرية التي يعيشها الشعب الأمازيغي عامة ، جراء الاقصاء والتهميش الممنهجين من طرف النظام المخزني الفاقد للشرعية والمشروعية، وتضامنا مع ضحايا وقوارب الموت و الغازات السامة و ضحايا الفيضانات بالجنوب الشرقي.
ليسدل الستار على هذه الأيام التنورية بأمسية ختامية فنية ملتزمة تخللتها فقرات موسيقية، وشعرية…

عاشت الحركة الثقافية الأمازيغية صامدة ومناضلة

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *