خطير.. قاصر تتمكن من الهرب من قبضة عشريني بعد أن استغلها جنسيا لثلاثة أيام بمراكش

عادت فتاة تبلغ من العمر 15 سنة، صباح أمس السبت إلى بيت أبويها بعد أن تم احتجازها لمدة ثلاثة أيام من قبل شاب عشريني، استغلها جنسيا طيلة هذه المدة.

وحسب تقارير إعلامية فالفتاة القاصر اتصلت بها صديقتها البالغة من العمر 19 سنة مساء يوم الأربعاء الماضي، وأبلغتها بضرورة القدوم كي تلتقي بها بإحدى أزقة عرصة التديلي حيث تقطن بمراكش، قبل أن تجد برفقتها شابين على متن دراجتين ناريتين.

وأضافت نفس التقارير أن صديقتها ألحت عليها كي ترافقهم في جولة ليلية بشوارع مراكش عبر الدراجتين، قبل أن تجد نفسها بأحد المداشر بضواحي مراكش، حيث تمت ممارسة الجنس عليها بطريقة شاذة وتم إرغامها تحت التهديد بالمكوث برفقتهم لثلاث ليالي ومصادرة هاتفها النقال.

وتمكنت الفتاة القاصر من الهرب بعدما أقنعت محتجزيها بأن عليها جلب ملابس إضافية قبل أن تصل إلى البيت وتخبر والديها بتفاصيل ما وقع، فتوجهت والدتها على الفور للدائرة الأمنية 12 بدوار أزيكي حيث تم تحرير محضر في النازلة قبل أن يتم إحالتها على أنظار المصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن مراكش التي فتحت تحقيقا مفصلا في واقعة الاعتداء الجنسي وإصدار مذكرات بحث في حق باقي الأظناء الذين اختفوا عن الأنظار.

 عن موقع الأول

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *