في قالب ساخر.. البودكاستر الناظوري الواعد “جبران” يقارن بين الأغاني الريفية الخالدة ونظيرتها الجديدة

مراسلة:

عـاد البودكاستر الناظوري “رشيد جبران” من جديد إلى المشهد الفني، بعملٍ متميز اختار فيه إجراء مقارنة سريرية بين الأغاني الريفية الخالدة والأغاني الجديدة التي سرعان ما يغض الطرف عنها المستمع والمتلقي.
واستحضر البودكاستر جبران، في عمله الفنّي الساخر، عبر قناته المعروفة في منصة “يوتيب” العالمية، ألمع نجوم الأغنية الريفية الخالدة، أمثال الفنان المقتدر الوليد ميمون، وفرقة “إثران”.

تجدر الإشارة إلى البودكاستر رشيد جبران، نجح في إبداع أعمال مماثلة في هذا الفن الساخر الحديث حصدت على إعجابات كثيرة كما حصلت على نسبة مشاهدات عالية، بحيث أفلح في انتشار إسمه كواحدٍ من المواهب الواعدة والصاعدة في هذا الميدان

عـاد البودكاستر الناظوري “رشيد جبران” من جديد إلى المشهد الفني، بعملٍ متميز اختار فيه إجراء مقارنة سريرية بين الأغاني الريفية الخالدة والأغاني الجديدة التي سرعان ما يغض الطرف عنها المستمع والمتلقي.

واستحضر البودكاستر جبران، في عمله الفنّي الساخر، عبر قناته المعروفة في منصة “يوتيب” العالمية، ألمع نجوم الأغنية الريفية الخالدة، أمثال الفنان المقتدر الوليد ميمون، وفرقة “إثران”.

تجدر الإشارة إلى البودكاستر رشيد جبران، نجح في إبداع أعمال مماثلة في هذا الفن الساخر الحديث حصدت على إعجابات كثيرة كما حصلت على نسبة مشاهدات عالية، بحيث أفلح في انتشار إسمه كواحدٍ من المواهب الواعدة والصاعدة في هذا الميدان

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *