كارثة بيئية تقدم عليها العروي ونشطاء يطالبون رئيس الجماعة بالتدخل

تداول نشطاء ينتمون لمديننة العروي، عبر صفحاتهم الفايسبوكية، صورا توثق للحالة البيئية الـ “جد سيئة” التي أصبحت عليها بعض الأحياء والمناطق بذات الجماعة، منذرين بكارثة بيئية، بعد غياب الرئيس عن الساحة لمدة طويلة (حسب قولهم). 

وعلق أحد النشطاء عن الصور التي تكشف الوضعية المتدهورة، المتمثلة في تراكم الأزبال، بقوله: “كارثة بيئية بواد وزاج، هامنين كايجي الناموس للعروي”، كما أضاف في كلمات بالريفية تهكمية، وجهها لرئيس الجماعة، يطالبه فيها بالتدخل وقال: ” ألووووو عزي عبقاذار وماااااني ثغابد نتوحشيش أفراض ثنوغاذ ذايس”، وتعني باللغة “الدارجة”، “ألووو عمي عبد القادر، أين غبت، لقد اشتقنا لك، الأزبال حصلتي فيها. 

وتجدر الإشارة إلى أنه ليست المرة الأولى التي يطرح فيها مشكل ذي علاقة بالبيئة بالمدينة والإقليم عموما، إلى أنه لا “حياة لمن تنادي”، غير أن الغيورين على الإقليم، واعون بضرورة الدفاع عن أمر يهمهم أكثر من “المنتخبين” حسب أحد النشطاء، داعيا من المواطنين فرض اقتراحاتهم والترافع عن القضايا التي تهمهم بطرق حضارية. 

عن موقع ناظور سيتي

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *