“هيآت التشاور على المستوى الترابي من التشريع إلى الممارسة “محور ندوة جهوية بالمركب الثقافي بالناظور

 

ناظور بريس: زكرياء بوعبسلام

نظمت حركة بدائل مواطنة، بتنسيق مع جمعية احنجارن نوزغنان للابداع الفني والتنمية المستدامة ،اليوم الجمعة 29/11/2018 بمكتبة المركب الثقافي بالناظور، ندوة جهوية تحت عنوان: “هيآت التشاور على المستوى الترابي من التشريع إلى الممارسة “، بحضور مختلف الهيئات المدنية والسياسية والنقابية محليا وجهويا إضافة الى ممثلي الجماعات المحلية وعدد من طلبة الإجازة والماستر.

ففي كلمة افتتاحية لرئيس الجلسة الأولى الأستاذ أحمد علاوي” رحب  بالحضور قبل تقديمه لعرض حول فقرات الندوة، لتحيل الكلمة للأستاذ”محمد النايح ” مسؤول تقوية القدرات في اطار حركة والذي تطرق في مداخلته إلى السياق الذي تندرج فيه الندوة. ليتقدم بعدها للأستاذ” يوسف عنتار” ، أستاذ بالكلية المتعددة التخصصات بالناظور بمداخلته بعنوان “آليات الحوار والتشاور على الصعيد الوطني طبقا للفصول 15-14-13 من الدستور ، قبل أن يتدخل الأستاذ محمد توحتوح رئيس جماعة بوعرك والذي تناول في موضوع مداخلته : “ اﻹطار المؤسساتي للهيئة اﻹستشارية على صعيد الجماعة”.

أما الأستاذ عبد الصمد بلقايد، الكاتب العام لبلدية سلوان، فقد تطرق إلى موضوع: ” اﻹطار التشريعي والتنظيمي لهيئات التشاور على مستوى الجماعات الترابية واﻵفاق المستقبلية للمساهمة في صناعة السياسات العمومية”.

وقد تقدم المتدخلون خلال الجلسة الثانية  بعرض التجارب الحالية لهيئات المساواة وتكافؤ الفرص وفق البرنامج الأتي:

_الجهة الشرقية
_جماعة وجدة
_جماعة بركان
_إقليم الدريوش
_إقليم الناظور

كما تم عرض مشروع تعزيز قدرات الهيآت التشاورية -والتي قدمها الاستاذ عبد اﻹله عنفود

وحسب المنظمون، فإن هذا اللقاء الجهوي يهدف الى مد جسور التعاون والثقة بين الفاعلين المدنيين و الفاعلين المؤسساتيين و إحداث تكامل بين الديمقراطية التمثلية و الديمقراطية التشاركية.

هذا وبعد المناقشة والاجابة على تساؤلات واستفسارات الحضور الذي تفاعل بشكل إيجابي مع مختلف المداخلات، اختتمت الندوة بحفل شاي على شرف الحضور

 

فيديوهات إضافية لاحقا

مداخلات من الندوة الجهوية المنظمة بالمركب الثقافي بالناظور

Geplaatst door ArifPress op Vrijdag 30 november 2018

مداخلات من الندوة الجهوية المنظمة بالمركب الثقافي بالناظور

Geplaatst door ArifPress op Vrijdag 30 november 2018

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *