قوارب الموت بليبيا تُنهي حياة طالب أمازيغي وهذه هي الرسالة التي تركها

bt19 يونيو 2017آخر تحديث : الإثنين 19 يونيو 2017 - 2:38 مساءً
bt
.
قوارب الموت بليبيا تُنهي حياة طالب أمازيغي وهذه هي الرسالة التي تركها

11 1 - ناظور بريس NADORPRESS

توفي طالب مغربي في مقتبل العمر يوم أمس الاحد 18 يونيو، غرقا في سواحل ليبيا بعد أن كان ينوي الهجرة بشكل غير قانوني نحو الديار الأوروبي.

هذا فإن الطالب المسمى قيد حياته “رشيد.ب”، ينحدر من منطقة قلعة مكونة، باقليم تنغير، ويتابع دراسته بجامعة ابن زهر بأگادير، في سلك الماستر، تخصص السوسيولوجيا.

وخلف الخبر صدمة في أوساط عدد كبير من الطلبة واصدقاء الهاك خاصة رفاقه في فصيل “الحركة الثقافية الامازيغية” بأكادير حيث كان ينشط كثيرا.

واعتبر عدد من معارف الطالب الهالك أن هذا الأخير كان يعبر في العديد من منشوراته وتعاليقه عن سخطه إزاء الوضعية الإجتماعية التي يعيشها، كما كان يلمح إلى رفبته في الهجرة ومغادرة الوطن من أجل مستقبل أفضل.

وسبق للطالب رشيد أن نشر تدوينة قبل أشهر تحدث فيها عن رغبته في الهجرة مقدما اسباب ذلك.

19397863 1502937756448060 387669795 n - ناظور بريس NADORPRESS

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


الاخبار العاجلة