خطير: عضو جماعي يتهم وزارة الداخلية بالانتقام من موظف ببن الطيب بسبب مشاركته في احتجاج

bt19 يونيو 2022آخر تحديث : الأحد 19 يونيو 2022 - 10:41 مساءً
bt
.أخبار الريفالأخبار
خطير: عضو جماعي يتهم وزارة الداخلية بالانتقام من موظف ببن الطيب بسبب مشاركته في احتجاج

 

ناظوربريس:س.ل

إتهم عضو مجلس جماعة بن الطيب “عبداللطيف القادري” و الذي يشغل أيضا منصب نائب رئيس مجلس اقليم الدريوش، وزارة الداخلية بالانتقام من الموظف “سعيد الزيزاوي” الذي مازال يشتغل موظفا بجماعة بن الطيب منذ 2012 بدون أي مقابل مادي ودون تسوية وضعيته القانونية.

وقد أكد القادري في تصريحه الذي جاء جوابا على سؤال يخص قضية الزيزاوي في بث مباشر على الفايس بوك، (أكد) أن مشاركة هذا الأخير سنة 2012 في شكل إحتجاجي نظمته الحركة الامازيغية امام مقر جماعة تليليت، تزامنا مع تخليد رسمي نظمته الدولة بمناسبة ذكرى معركة أنوال بحضور المندوب السامي لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير  “مصطفى الكتيري” ، هي السبب في رفض وزارة الداخلية تسوية وضعيته التي شغلت الرأي العام المحلي والإقليمي وانتشرت بشكل واسع

وفي هذا السياق يرى نشطاء ومتتبعون للشأن العام المحلي، أن هذا التصريح خطير ويكشف عن ممارسات لا مسؤولة ولا اخلاقية تستوجب إعادة النظر والتغيير هذا في حالة ما كان مضمون التصريح صحيحا، أو الخروج ببيان توضيحي من طرف وزارة الداخلية او ممثلها إقليميا “عمالة الدريوش”، خاصة وأن هذا الاتهام صدر عن عضو بمؤسسة رسمية وموظف لدى الدولة.

الاخبار العاجلة