اقليم الدريوش.. أصحاب المحلات التجارية مرتبكون بشأن استئناف العمل

.أخبار الريفالأخبار
bt2 يونيو 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
اقليم الدريوش.. أصحاب المحلات التجارية مرتبكون بشأن استئناف العمل
رابط مختصر
36009314 32341190 - ناظور بريس

ناظوربريس:متابعة

استئناف العمل وفتح المحلات التجارية قبل ثمانية أيام من رفع حالة الطوارئ الصحية يشهد اقليم الدريوش اضطرابا كبيرا وذلك على غرار مختلف الأقاليم، حيث أن الغموض يبقى هو سيد الموقف في غياب لائحة محددة بشأن المحلات المسموح لها بفتح أبوابها

يوم 19 ماي الماضي، أعلن وزير المالية “محمد بنشعبون” أن بإمكان المقاولات والمحلات التجارية فتح أبوابها من جديد بعد يوم من عيد الفطر. هكذا، عادت بعض الشركات إلى مزاولة أنشطتها، مثل المصبنات، ومحلات بيع العقاقير، ومحلات الملابس، والمقاهي والمطاعم شريطة الاقتصار على تسليم الطلبات المحمولة وخدمات التوصيل إلى الزبناء.

وحتى المكتبات سمح لها بمعاودة ممارسة أنشطتها. فبعد الإعلان الذي أصدره الوزير الوصي على القطاع، عثمان الفردوس، فإن المكتبات فتحت أبوابها من جديد أمام زبنائها ابتداء من يوم الثلاثاء 26 ماي.

ومع ذلك، مازال الغموض هو سيد الموقف. فرغم هذه التراخيص (التي لا تشمل الحمامات وقاعات الحفلات وملاعب القرب التي أغلقت بقرار من وزارة الداخلية)، فإن هذه المحلات اضطرت إلى الإغلاق بأمر من بعض رجال السلطة.