السفارة الإسبانية بالمغرب تعلن تنظيم رحلة بحرية جديدة بين إسبانيا والمغرب

.أخبار دوليةالأخبار
bt8 نوفمبر 2020آخر تحديث : منذ 3 أسابيع
السفارة الإسبانية بالمغرب تعلن تنظيم رحلة بحرية جديدة بين إسبانيا والمغرب
رابط مختصر
51294543 39398036  - ناظور بريس

متابعة

كشفت سفارة إسبانيا في المغرب أنه سيتم تنظيم رحلة بحرية جديدة على متن سفينة تابعة لشركة “ترانس ميديتيرانيا” ستنطلق من ميناء طنجة -المتوسط في اتجاه ميناء الجزيرة الخضراء. واشترطت السفارة أن يكون الراغبون في العودة إلى إسبانيا من المغرب على متن هذه الرحلة حاملين للجنسية الإسبانية أو أجانب يمتلكون بطاقة الإقامة في التراب الإسباني.

كما سيُطلب من المسافرين المرشحين للسفر على متن هذه الرحلة إجراء تحاليل الـ”بي سي إر” تُثبت نتائجها أنهم غير مصابين بفيروس كورونا المستجدّ. كما أن المقاعد محدودة على متن الرحلة، ما يفرض على الراغبين في العودة إلى إسبانيا الإسراع بالتسجيل. وستنطلق رحلة الباخرة المذكورة يوم 14 نونبر الجاري في الثانية (2:00) بعد الظهر.

وفي ما يتعلق بالتذاكر، أفادت القنصلية الإسبانية في المغرب بأن أسعار التذاكر للبالغين تبلغ ما يناهز 38 أورو للأشخاص الذين يشافرون بمفردهم، فيما تبلغ تذاكر السيارات، حسب خصائصها، 190 أورو. أما بخصوص الموعد النهائي لطلب الحجز فقد وضّح المصدر ذاته أن آخر أجل لحجز مقعد على متن الرحلة هو 12 نونبر في حدود الثامنة (2:00) مساء.

يشار إلى أنه تم تنظيم العديد من الرحلات بين البلدين لإجلاء العالقين في الجانبين بسبب تداعيات تفشي فيروس كورونا. وفي هذا الإطار كانت السفارة ذاتها قد أعلنت عن تنظيم رحلة بحرية استثنائية يوم 17 أكتوبر الأخير، لإعادة عالقين في المغرب إلى إسبانيا. وأفادت الصفحة الرسمية للسفارة في “فيسبوك” حينئذ أن الرحلة مخصصة للإسبان وللحاملين لبطاقة الإقامة في إسبانيا. وقد انطلقت الرحلة من ميناء طنجة -المتوسط إلى ميناء الجزيرة الخضراء.