مستشارة مغربية تخلق الجدل بعد إشرافها على زواج مثليتين في مدريد

.أخبار الريفالأخبار
bt21 سبتمبر 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
مستشارة مغربية تخلق الجدل بعد إشرافها على زواج مثليتين في مدريد
رابط مختصر
49964745 38698928 - ناظور بريس

متابعة
اثارت مستشارة مسلمة من اصول مغربية، تدعى “مايسون دواس”، الجدل بين الجالية المسلمة باسبانيا، بعد اشرافها على توثيق زواج فتاتين مثليتين، لأول مرة في حياتها.

واشرفت المذكورة، على مراسيم زواج الفتاتين، مرتدية حجابها الذي اعربت مرارا عن اعتزازها به لكونها مسلمة، مؤكدة في حسابها الشخصي على “تويتر” افتخارها بهذه المهمة التي قامت بها باعتبارها مستشارة في بلدية مدريد.

وقالت تعليقا على المناسبة “اشرفت على توثيق هذا الزواج المدني بالرغم من الصعوبات التي نعيشها بسبب الجائحة،..، دائما هناك وقت للحب”.

وتسمح اسبانيا بزواج المثليين من نفس الجنس فيما بينهم، وايضا حق تبني هذه الشريحة للاكفال، منذ تعديل القانون المدني الخاص بالزواج بقانون جديد صادر يوم 1 يوليوز 2005.

وتعتبر مدريد واحدة من اكبر مدن العالم التي تضم عددا كبيرا من المثليين، وذلك نظرا للحقوق التي يتمتعون بها وحمايتهم من لدن السلطات من الاضطهاد الذي قد يتعرضون له في مناطق اخرى.

وميسون دواس، المولودة في غرناطة من أبوين مغربيين، وتعيش في العاصمة الإسبانية منذ سن الخامسة، فازت في الانتخابات البلدية الاخيرة بمدريد، وقد أحدث وصولها إلى المجلس البلدي في العاصمة ثورة؛ لكونها جاءت من المجتمع المدني، ولا تنتمي إلى أي من الأحزاب التقليدية التي تناوبت طوال عقود على السلطة المحلية والوطنية.

وتحمل ميسون شهادة الدكتوراه في الفيزياء من جامعة «مدريد»، وتشرف منذ خمس سنوات على منصّة رسمية لمساعدة الشركات الناشئة في مجال الابتكارات الإلكترونية، التي تتوقع أن تصبح العاصمة الإسبانية أحد محاورها الرئيسية في أوروبا.

ويجمع زملاء ميسون على الإشادة بكفاءتها المهنية وخصالها الشخصية. كما تحظى باحترام كبير من كرف عمدة العاصمة مانويلا كارمينا التي تعتبرها واحدة من ابرز الكفاءات التي تعتمد عليها.

49964745 38698932 - ناظور بريس 49964745 38698931 - ناظور بريس