رسوب 71 عدلا في الامتحان المهني يدفع بعضهم إلى محاولة الانتحار

2020-06-26T15:32:52+00:00
2020-06-26T15:36:49+00:00
.أخبار وطنيةالأخبار
bt26 يونيو 2020آخر تحديث : منذ 3 أسابيع
رسوب 71 عدلا في الامتحان المهني يدفع بعضهم إلى محاولة الانتحار
رابط مختصر
adoul 627917611 - ناظور بريس

أعلنت الجمعية المغربية للعدول الشباب، عن تنظيم وقفة احتجاجية الإثنين المقبل، وذلك احتجاجا على ما أسموه بـ”إسقاط” أسماء 71 عدلا موثقا من لائحة الناجحين في الامتحان المهني الذي تم الإعلان عن نتائجه شهر مارس الماضي.

وكشفت الجمعية المذكورة أن الكثير من هؤلاء الناجحين الحاصلين على شهادات عليا أصابتهم أمراض نفسية وصدمات وجدانية، مؤكدة أن البعض منهم حاول الانتحار يوم الإعلان عن نتائج الامتحان المهني، “فأي ضرر أكبر من هذا النكوص الاجتماعي والتدهور الحقوقي لهذه الفئة المقصية؟”، يتساءل البلاغ.

عدول المملكة الشباب قالوا في بلاغ لهم توصل “الأول” بنسخة منه، إن إسقاط أسماء 71 عدلا من لائحة الناجحين، “خلف صدمة قوية لكل المتتبعين للشأن القضائي بصفة عامة والشأن التوثيقي بصفة خاصة”، مشيرين إلى أن هذه الفئة “قضت التكوين المهني بشقيه العلمي والتطبيقي بالمكاتب العدلية دون دعم مادي يعينها على نفقة الدراسة والتكوين”.

والأدهى من ذلك كله، يضيف البلاغ، أن “الأغلبية من هذه الفئة المقصية كانت تشتغل في وظائف عمومية وخصوصية وتعيل بها أسرها وأهلها، فلما توصلت بالقرارات الوزارية من أجل التمرين قدمت بعدها مباشرة استقالاتها من الوظائف المذكورة خشية الوقوع في حالات التنافي القانونية” متابعا: “وهاهي اليوم مع كامل الأسف تجد نفسها عرضة للبطالة القاتلة بعد أن كانت توفر لنفسها وأسرها قليلا من الكرامة الإنسانية وبصيصا من العيش الكريم، وقد أحاطت الديون بالكثير منهم لدرجة لا تطاق جراء طول المدة بين المباراة والتعيين”.

تبعا لذلك طالبت الجمعية المغربية للعدول الشباب وزارة العدل بضرورة تعاطي وزارة العدل مع ملفات العدول بمبدأ التشاركية والوضوح وإطلاعهم على مصير تعديل القانون المنظم للمهنة ومآل النقاط المفصلية فيه، مبدية رفضها لقرار تعيين حاملي الشهادة العالمية للتعليم العتيق وممارستهم المهنة دون مباراة ولا تكوين.

عن الأول